دوائر الخوف: قرائه فی خطاب المراه

50,000 تومان

book-preview

 

من منطلق الاسلام الذی أجاز الاجتهاد الخطأ، بل أعطی أجراً للمجتهد المخطیء ” من اجتهد فأخطأ فله أجر” و من منطلق السعی للتفکیر الحر، التفکیر بلا خوف، و لا مناطق آمنة یرسمها البعض حفاظاً علی مصالحه، آمل اَن یقرأ القاریء الذی خضع لضغط التجهیل، هذا الکتاب، متخلیا عن استراتیجیة “البحث عن العفریت” فیه، و هی الإستراتیجیة التی بدأت تسیطر علی بعض القراء بتأثیر الحکم القضائی الذی صدر ضد کتاباتی.
فی هذا الکتاب لن یجد القاری “عفریتاً” لکنه سیجد اجتهادات فی فهم کتاب الله تعالی و فی فهم تعالیم بینه و فی فهم واحدة من أهم قضایا مجتمعنا المطروحة أمامنا، و هی قضیة المرأة. إنها اجتهادات قد یختلف القاریء معها و قد یتفق، لأنها مطروحة للنقاش. و هی فی النهایة اجتهادات لا یمتلک صاحبها سلطة من أی نوع لفرضها علی الناس، والأهم من ذلک أن صاحبها یقف ضد کل سلطة و أی سلطة تحول بین الإنسان و حریته فی التفکیر. لا سقف و لا حدود و لا شروط تعوق حق، بل واجب، الاجتهاد، سوی التمکّن المعرفی، أی العلم بشروط و أدوات المعرفة و التمّرس بأدوات البحث و مناهجه حسب المواصفات التی وصل الیها التقدّم المعرفی فی عصر الباحث.

اطلاعات بیشتر

نویسنده

نصر حامد ابوزید

محل نشر

تهران

ناشر

المرکز الثقافی العربی

تاریخ نشر

1999 میلادی

تعداد صفحه

312

فیپا

ابوزید، نصر حامد، دوائر الخوف (قرائة فی خطاب المراه)، بیروت، انتشارات المرکز الثقافی العربی، سال 1999، 312 صفحه.